الأخبارالتريند

تسمية شارع في فرنسا باسم السيدة خديجة يثير غضب المتطرفين

ما هي نظرية الاستبدال العظيم

حالة عامة من الجدل في تسود فرنسا في الأيام القليلة الماضية بعد تسمية أحد شوارع بلدية ستان على اسم السيدة خديجة بنت خويلد. زوجة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

وكانت الحكومة الفرنسية قد أطلقت مشروع بعنوان “مكان للنساء”. يستهدف إطلاق أسماء رمزية على شوارع البلدية. تكريمًا للنساء المناضلات واللواتي أحدثن تأثير كبير حول العالم.

وأطلقت البلدية اسم خديجة بنت خويلد على شارع “دي بونتواز”. واسم “جميلة بوباشا” المناضلة الجزائرية على شارع آخر. مما أثار غضب اليمين المتطرف.

وقال ناشط يميني أن إطلاق التسمية الرمزية دليل على أن نظرية الاستبدال العظيم. وأنه خطر حقيقي على فرنسا.

ووضع نظرية الاستبدال العظيم المفكر الفرنسي رينو كامو. الذي اتفرض وجود مؤامرة تهدف لاستبدال العرق الفرنسي بالعروق الأخرى كالعرب والبربر والأفارقة داخل فرنسا. من خلال الهجرات الجماعية.

وتفترض النظرية وجود خطر كبير على فرنسا بسبب وجود المسلمين هناك بكثرة.

 

أقرأ أيضا

“كان كالأفلام”.. قصة الزواج الثاني لهشام سليم

وصية حسن عابدين وحوّل القصري وأمنية شادية.. حكاية 22 صورة نادرة

ندمت بسبب الخادمة ورفضت الزواج من الفنانين.. حكاية منيرة سنبل بطلة شارع الحب

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى